الرئيسية / صحة / علاج العقم عند الزوجين

علاج العقم عند الزوجين

علاج العقم عند الزوجين ، معظم الأزواج لديهم رغبة قوية في الإنجاب في مرحلة مبكرة من الزواج، والتعرف على الخصوبة الطبيعية أمر هام لمساعدة الزوجين على معرفة متى يكون الوقت قد حان لطلب المساعدة وإيجاد علاج للعقم، معظم الأزواج (حوالي 85٪) يحصلون على فرص الحمل خلال سنة واحدة من المحاولة، مع احتمال حدوث الحمل خلال الأشهر الأولى من الزواج، ولكن هناك فقط 7 ٪  من الأزواج سوف يتأخر لديهم الحمل في خلال السنة الثانية، ونتيجة لذلك ، عرف العقم بأنه عدم القدرة على الحمل خلال 12 شهرًا.

هذا التشخيص تم تطبيقه على 15٪ من الأزواج الذين يحاولون الإنجاب، نوصي بشكل عام بطلب المساعدة من طبيب النساإذا لم يحدث الحمل خلال 12 شهرًا. ومع ذلك ، هناك العديد من الأسباب التي قد ينصح فيها بطلب المساعدة في وقت مبكر وتشمل هذه النقاط

علاج العقم لدى الزوجين

عدم انتظام الدورة الشهرية

عندما يكون لدى المرأة فترات حيض منتظمة، تُعرف بأنها دورات منتظمة تحدث كل 21 إلى 35 يومًا، يشير هذا إلى انتظام التبويض لديها، أما في حالة تأخر الدورة عن 35 يوما فقد يكون سببه عدم تبويض مما يقلل من فرص حدوث الحمل ووجوب علاج العقم  في هذه الحالة.

إذا كان سن الزوجة35 سنة أو أكثر

لأسباب غير واضحة، تنخفض أعداد التبويض بمعدل سريع مع تقدم المرأة في السن. علاوة على ذلك ، مع حدوث الشيخوخة ، تقل جودة البويضة ، أو احتمال أن تكون البويضة طبيعية وراثيا. لذلك نوصي بتقييم الخصوبة إذا كان الزوجان يحاولان الحمل لمدة 6 أشهر أو أكثر عندما تكون المرأة 35 سنة أو أكثر وذلك لمحاولة علاج العقم.

 

التهابات الحوض أو الأمراض المنقولة بالجماع

يمكن أن تسبب العدوى المنقولة بالجماع، مثل الكلاميديا ​​أو السيلان، مما يسبب التهاب لقناتي فالوب، يعتبر وجود الأنابيب المفتوحة أمرًا ضروريًا لحدوث الحمل، حيث يجب أن تمر الحيوانات المنوية عبر الأنابيب للوصول إلى البويضة المخصبة وتخصيبها.

نوصي بالتقييم الفوري لزوجين اللذان يحاولان الحمل عندما يكون لدى المرأة تاريخ سابق لعدوى الحوض، كجزء من تقييم الخصوبة، كما يمكن القيام بإجراء اختبار HSG وهو اختبار يهدف إلى تقييم ما إذا كانت أنابيب فالوب مفتوحة. الأورام الليفية المعروفة في الرحم أو الأورام الحميدة في الرحم

تشوهات الرحم مثل الأورام الليفية التي تغري تجويف بطانة الرحم

وبطانة الرحم، يمكن أن تضعف احتمالية حدوث حمل في الوقت الراهن وحتى علاج هذه المشكلة حيث أن هذه التشوهات يمكن أن تسبب أيضا نزيفا غير منتظم بين دورتي الحيض.

يجب متابعة التقييم من خلال 6 أشهر من محاولة الحمل في النساء ذوات التاريخ المعروف لهذه الحالات الشاذة أو تاريخ النزيف بين الدورة الشهرية. النهج الرئيسي لتصحيح أو إزالة هذه التشوهات في الرحم تكون عن طريق عملية جراحية بالمنظار داخل الرحم للوصول لبطانة الرحم.

مشاكل السائل المنوي لدى الذكور

إذا كان الزوج يعاني من اضطرابات في حجم السائل المنوي أو قلة الحيوانات المنوية وضعفها فلابد من الإسراع في علاج العقم في غضون ستة أشهر من بداية الزواج.

وهناك أسباب أخرى قد يكشف عنها الكشف الطبي لدى الطبيب المختص تساعد في علاج العقم والقدرة على الحمل في أقرب وقت ممكن حيث أصبح الأمر أسهل عما كان عليه سابقا بفضل التقدم الطبي في هذا المجال واستخدام بدائل ناجحة كثيرة

 

شاهد أيضاً

الترهلات وممارسة الرياضة بعد عمليات السمنة

ممارسة الرياضة بعد عمليات السمنة، سوف نتحدث في هذا المقال عن الترهلات التي تحدث بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *